الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إخراج الأبيات الدفينة في ذكر من فارقناهم بقسنطينة..هدية للأحباب.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الديسطي
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

المشاركات : 243

مُساهمةموضوع: إخراج الأبيات الدفينة في ذكر من فارقناهم بقسنطينة..هدية للأحباب.   السبت يونيو 22, 2013 4:02 pm

إخراج الأبيات الدفينة في ذكر من فارقناهم بقسنطينة





سِرْ يا مريد الشّعر في الأسواقِ *** و اصدح بشعرٍ كان في الأعماقِ


و ابرزْ جمال قصيدة أثرية *** في وصف أهل البرّ و الإشفاقِ


في وصف قوم بالمحبّة داوموا *** حبّا يؤزّرُ صولة الأشواقِ


أهديتهم قلبي و مهجة خافقي *** من غير مالٍ قد بدا و صداقِ



فلأجلهم جبت البلاد مسافراً *** والقلب يجري سابقاً للساقِ


و لأجلهم لم أستسغْ لي نومةً *** حتّى بلغتهموا مع الإشراقِ



لما بلغت بلاد قسطنطينةٍ *** هبتْ جموع الخير بالإغداقِ


فجميعهم يسعى حثيثاً دائباً *** ليكون أوّل واصلٍ فملاقِ


ــــــــــــــــــــ


فضياؤنا(1) ببشاشة سنيّة *** و الحبّ من عينيه في إبراقِ


و بلالنا (2)يوصي ضياءً أكرمنْ *** كن حاتماً لا تخش منْ إملاقِ



حياه ربّي صادعاً بالحقّ إذْ *** يردي الغويّ و صاحب الأبواقِ


و قبيل عصر اليوم جاء حبيبنا *** ذاك التّقي بأحسنِ الأخلاقِ


أعني به أسد الجماعة راجزاً *** فأبو أسامةَ (3)مالكُ الإعتاقِ


و كذا جمال الدّين (4)من تِيهَرْتَ قَدْ *** صارت قصائده كمثل الرّاقِي



فلقد هجى ذاك الجهول بقولةٍ *** جعلته كالمجنون في الأسواقِ


و جلالنا (5)قد ذبّ عن عرض الألى *** فدفاعه عند الإله الباقِي



و كذاك شمس الدّين (6)في سمتٍ فلا *** تلقاه إلا راحماً لرفاقِ


أما إذا رمت البراءة كلّها *** فلَسَيْفُنَا(7)قد حازَها بسباقِ



حيّاهمُ الله الكريم فإنّهم *** إخوان صدق كلّهم ترياقِي


ولقد أسفت لتركهم كلّ الأسى *** أفٍّ لوصل ينتهي بفراقِ





و كتب :
أبو عبد الرحمن محمد العكرمي
قبيل عصر يوم الثلاثاء 03 ربيع الثاني 1432 من هجرة المصطفى

صلى الله عليه و سلم
ولاية غليزان / الجـزائر.






ــــــــــــ
(1) هو الأخ الوقور , محبّ دماج بلا اعوجاج ضياء الدين التبسي.
(2) هو بلال يونسي أديب منتدى الشعر السلفي و شاعره.
(3) هو أبو أسامة محمد الحريري صاحب الأرجاز و الصدور و الأعجاز .
(4) هو جمال الدين عبد الهادي الذي هجى الطيباوي فأصابه بمقتل.
(5) هو الأخ السلفي و طالب العلم النبوي جلال أودينة فاضح الطيباوي بمقاله الرصين المتين المعنون بـ : (الرد على جهالات الطيباوي).
(6) هو شمس الدين أبو عبد البر صاحب النظرة الثاقبة و النظارة المثقوبة (ابتسامة).
(7) هو السلفي الحنيف والطيب اللطيف سيف الدين الجيجلي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
إخراج الأبيات الدفينة في ذكر من فارقناهم بقسنطينة..هدية للأحباب.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الأقسام الإسلاميه :: اللغة العربية وعلومها-
انتقل الى: